التمريرات البعيدة و الكرة الثانية .. اساسيات تدريب كرة القدم


كابتن فاروق

رغم اننا نسمع كثيرا عن اهمية الكرة الثانيه (second ball) الا ان الكثير من المدربين يتجاهلوا تطوير هذه الجزئية رغم اهميتها الكبرى !
في البدايه يجب ان نعطي تعريفا بسيطا للكرة التانيه second ball وفي الغالب يستخدم هذا اللفظ بشكل كبير في حالات الكرات الطوليه ، والكرة الثانيه هي بشكل مبسط تاني لمسه للكرة بعد اول تمريرة ،
ولنتطرق الى اهميتها ، اهمية الكرة الثانيه انها ببساطة قد تعيد لك الاستحواذ او تجعلك في موقف مدافع ، لذلك يحاول المدربون ايجاد طرق كثيرة للبناء والتمرير الارضي لانه اقل خطوره من الاعتماد على الكرات الطويله التي توازي نسبة استعادة الكره فيها نفس نسبة خسارتها ، هذه واحده ،
الجزء الثاني ان بعض الفرق تعتمد اعتمادا كليا على هذه الطريقه من خلال توجيه الكرات الطوليه نحو لاعب معين او مناطق معينه لاستغلالها في وضعيه هجوميه ، وهنا يجب ان نربط بين الحصول على الكرة الثانيه وبين موقف التفوق النوعي الذي يحدث في الالتحام الهوائي بين المدافع والمهاجم للحصول على الكرة ، فاذا كان الفريق يتدرب على مثل هذه الحالات بامكانه صنع كثير من الخطوره منها ،
الجزء الثالث والذي اعتبره الاهم انه لا يوجد فريق في العالم يفضل ان يكون تحت ضغط ولان المباراه بها كرة واحده فان ارسال الكرات الطوليه بشكل عشوائي دون ضمان الحصول على الكرة الثانيه يعرض الفريق دائما لخطر التحول من الهجوم للدفاع ويقلل نسب الاستحواذ ويصنع خطورة كبيرة مضادة بسبب هذه النقطة ،
لذلك يحاول المدربون ايجاد بعض الطرق للبناء من الخلف ومن ثم محاولة التدرج بالكرة والتقدم الى الامام دون تشتيت الكرة لاجل هذه الجزئيات السابق ذكرها .



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.