الرحالة خالد الجابر يشكر موظفة جمارك بسبب مخالفة


قدم الرحالة القطري، خالد الجابر، شكره للجمارك بعد أن غادر الجزائر، أمس الأربعاء،  عن طريق ميناء الجزائر. كما خص الذكر موظفة في السلك النظامي قائلا “كل الشكر لموظفة الجمارك التي ساهمت في تسهيل إجراء خروجي رغم مخالفة التأخير.

كما تابع الرحالة خالد الجابر، “هذه هي أخلاق أهل الجزائر العالية”. مضيفا “شكرا الجزائر الحبيبة على أجمل اربع اشهر ونصف في حياتي”.

طالع أيضا:

خالد الجابر.. لهذا السبب اخترت شعار “الصعود إلى الطاسيلي”

ونشر الرحالة القطري  خالد الجابر، في وقت سابق، فيديو يعود لمدينة جزائرية، زارها خلال رحلته التي سماها “الصعود إلى طاسيلي”. كما أرفق الرحالة، الفيديو بأغنية للمرحوم الحاج الهاشمي قروابي.

وكتب، خالد الجابر، في تغريدة الفيديو “أكثر مدينة مكثت بها غادرتها صباح الأمس، وسأشتاق لسحرها وناسها وأزقة قصبتها”. كما تابع “وحتى ازدحامها كل صباح. المتوسط دائما متميز في الجزائر العاصمة، عودة قريبة ان شاء الله”.

ويعتبر الجابر  شخص فضّل الترحال عبر مختلف دول العالم، على أن يكمل بمهنته كمهندس شبكات إعلام آلي، من جنسية قطرية. وأحب خالد الجابر الترحال منذ طفولته، حيث اختار الدراجة النارية كوسيلة نقل خلال مراحل سفرياته.

وحسب ما أسرده خالد الجابر، فإن الترحال كان شغفه منذ الطفولة بسبب الكتب التي كان يقرؤها. ولم يكن أبدا –يضيف المتحدث للنهار- يفكر في الوسيلة التي سيقتنيها من أجل رحلاته.

وأشار المتحدث، الذي وصل الى الجزائر أكتوبر الماضي، في رحلة استكشاف، أن الرحالة يعاني من موضوع التمويل.  وقال خالد الجابر، انه يمول رحلاته بنفسه لتجنب، التقيد من قبل الممولين الذي يضعون شروطهم.

كما أشار الرحالة، في سياق متصل، إن هناك من يظن أن الترحال و السياحة هي فقط ترويج لما هو جميل. لكن الحقيقة –يضيف جابر-  الترحال يواجهه مخاطر وتحديات و مغامرات كثيرة وخطيرة.

و استغرقت رحلته، 3 أشهر، زار من خلال زيارة 30 ولاية، على غرار الجزائر العاصمة وبجاية، سطيف. و تجدر الإشارة أن  الجزائر اختيرت كأحسن وجهة لسياحة المغامرات للعقد القادم، يضيف المصدر.

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

 

The post الرحالة خالد الجابر يشكر موظفة جمارك بسبب مخالفة appeared first on النهار أونلاين.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.