جوجل تهدف لتحويل أجهزة ويندوز وماك القديمة إلى أجهزة كروم بوك مع نظام Chrome OS Flex


جوجل تهدف لتحويل أجهزة ويندوز وماك القديمة إلى أجهزة كروم بوك مع نظام Chrome OS Flex

أعلنت شركة جوجل عن نسخة سحابية من نظام كروم باسم “Chrome OS Flex” تهدف من خلالها إلى تحويل أجهزة الحاسوب القديمة العاملة بنظامي ويندوز أو ماك إلى أجهزة كروم بوك.

تحتاج الأجهزة العاملة بنظام كروم عتاد أقل قوة من نظيراتها بنظامي ويندوز وماك، وبالتالي تعتبر معظم الأجهزة القديمة التي تعمل بالنظامين الأخيرين قادرة على تشغيل نظام كروم بكفاءة عالية، ما يعني إمكانية الاستفادة منها بطريقة جديدة وبأداء أفضل مع بيئة عمل مختلفة.

وبإمكان نظام جوجل الجديد توفير مزايا مختلفة للمستخدمين الذين يبحثون عن أداء مهام مثل الكتابة أو تحرير الصور أو تجربة الألعاب الخفيفة عبر متجر بلاي، وغيرها من الأمور التي لن تعمل بكفاءة كبيرة مع أنظمة التشغيل الأخرى بعد سنوات. وسيكون نظام Chrome OS Flex متاحًا للتحميل عبر الإنترنت وسيدعم الأجهزة العاملة بمعالجات إنتل و AMD، وأجهزة ويندوز أو ماك التي تم إطلاقها حتى قبل 10 سنوات من الآن. كما يمكن تثبيته مباشرة من خلال منفذ USB.

يُشار أن شركة جوجل كانت قد استحوذت على شركة CloudReady عام 2020، وهي شركة طورت طريقة لتشغيل نظام كروم على أجهزة ماك وويندوز، وبالتالي إعادة الاستفادة منها بطريقة أخرى.

المزايا الواجب توفرها على الأجهزة القديمة لدعم نظام جوجل كروم Chrome OS Flex:

  • معالجات إنتل أو AMD بمعمارية 86× و64 بت.
  • ذاكرة رام 4 جيجابايت.
  • قرص تخزين 16 جيجابايت.
  • منفذ USB.
  • ألا تكون المعالجات وكروت الشاشة أنتجت قبل 2010 لتجنب أي مشاكل بعمل النظام.
  • تغيير إعدادات BIOS والتحكم الكامل بها.

تُعد هذه الخطوة من جوجل طريقة مميزة لإحياء الأجهزة القديمة، لكنها في نفس الوقت طريقة ذكية لزيادة مستخدميها، أليس كذلك؟


المصدر:

Google Cloud



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.