رئيس الجمهورية: لا يوجد سجين رأي في الجزائر ولا يمكن السكوت على من يمس الجيش


قال رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون اليوم الثلاثاء أن من يمس بالأمن العمومي أويمارس البلبلة والشتم والتجريح لا يمارس حرية تعبير.

 

وخلال لقاء دوري أجراه الرئيس تبون مع ممثلي الصحافة الوطنية قال رئيس الجمهورية أنه لا يوجد سجين رأي في الجزائر. وواصل رئيس الجمهورية بخصوص من يريد ضرب الجزائر وإستقرارها قال هناك من فتح إذاعات تنشط بطريقة غير قانونية.

وتابع الرئيس تبون من ينشر مقالا للمساس بمعنويات الجيش لا يمكن السكوت عليه.

وبهذا الخصوص اكد رئيس الجمهورية  أن مشروعا قانون الإعلام والسمعي بصري سيُعرضا على الحكومة قريبا.

كما كشف رئيس الجمهورية أن هناك صحف تنشر أرقاما وإحصائيات لا سند لها والهدف منها هو التهويل
حيث تم أشار الرئيس تبون إلى وجود مدعي صفة محامي اجتمع مع الناتو في بلجيكا ويتحجج بممارسة حرية التعبير.

طالع أيضا: رئيس الجمهورية: إستحداث مايقارب 52.000 منصب شغل و907 مؤسسة

كشف رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون اليوم الثلاثاء وخلال لقاءه الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية عن إستحداث مايقارب 52.000 منصب شغل.واوضح الرئيس تبون أنه في البداية تم خلق 29 ألف منصب شغل لنصل اليوم إلى هذا العدد .

وتابع رئيس الجمهورية بخصوص عدد المؤسسات التي تم إنشاءها أن عددها إلى حد اليوم 400 مؤسسة منها 15 مؤسسة إنطلقت في العمل مباشرة بعد إستلامها الرخص. بينما العدد الإجمالي هو 907 منهم مؤسسات فلاحية ومؤسسات صغيرة .

كما قال الرئيس تبون أن هذه المؤسسات منها من بدأ بالتوظيف. في حين البعض الاخر يشرع في عملية الانتقاء. وأيضا اللمسات الاخيرة للدخول إلى مرحلة الانتاج. وأضاف الرئيس تبون ان هناك حركية وهذا هو الأهم من خلال إعطاء الامل في توفير مناصب شغل للشباب.

وواصل رئيس الجمهورية أننا وصلنا إلى هذا العدد بعد ان تم رفع الحواجز البيروقراطية عن 907 مؤسسة صغيرة ومتوسطة وكبيرة وخلق 52 آلف منصب شغل.

طالع أيضا: الرئيس تبون: كل محاولات زرع الفتن  بين الرئاسة والجيش وراءها نظام المخزن والكيان الصهيوني

كشف  رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أن كل محاولات الوقيعة بين الرئاسة والجيش وزرع الفتن والأخبار الكاذبة يقف وراءها نظام المخزن والكيان الصهيوني.

وقال رئيس الجمهورية، انه يتم محاولة بناء ديمقراطية حقيقية ومسؤولة وليس ديمقراطية واجهة.

وجات تصريحات الرئيس تبون على هامش لقاءه  مع ممثلي الصحافة الوطنية.

طالع أيضا: رئيس الجمهورية: موعد عقد القمة العربية بالجزائر سيتخذ شهر مارس المقبل

كشف رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، أنه سيتم الإتفاق على تاريخ إنعقاد القمة العربية بالجزائر خلال إجتماع وزراء الخارجية شهر مارس المقبل.

وخلال لقائه الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية، أكد الرئيس تبون، بأنه لاتوجد أي خلافات بين القادة العرب حول موعد عقد القمة المقبلة.

واضاف رئيس الجمهورية، بأن جميع القادة العرب أبدوا إرتياحهم لإنعقاد القمة العربية بالجزائر.

وواصل الرئيس قائلا: “القادة العرب يدركون بأن الجزائر تقف مسافة واحدة بين الفرقاء وتسعى للم الشمل العربي.”

The post رئيس الجمهورية: لا يوجد سجين رأي في الجزائر ولا يمكن السكوت على من يمس الجيش appeared first on النهار أونلاين.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.