سوني تستحوذ على استديو الألعاب Bungie مقابل 3.6 مليار دولار


سوني تستحوذ على استديو الألعاب Bungie مقابل 3.6 مليار دولار

تمكنت شركة سوني من الاستحواذ على استديو تطوير الألعاب Bungie بقيمة بلغت 3.6 مليار دولار أمريكي، لينضم بذلك إلى مجموعة استديوهات تطوير الألعاب الكبيرة الخاصة بها.

تُعد Bungie من أشهر استديوهات الألعاب لاسيما كونها المطورة لسلسلة Halo المعروفة، بجانب غيرها من الألعاب الأخرى. ويأتي انضمامها لسوني خطوة لتعزيز المجموعة الحصرية من الألعاب التي تقدمها الشركة منذ مدة.

ويمثل هذا الاستحواذ ردًا ضعيفًا على إعلان مايكروسوفت الاستحواذ على Activision Blizzard في صفقة بلغت 69 مليار دولار أمريكي تقريبًا، وهي صفقة ستغير بإمكانها تغيير سوق الألعاب بعد سنوات من سيطرة سوني عليه.

وتتنازع الشركتان على الفوز بالحصة الأكبر في عالم الألعاب الإلكترونية، إلا أن سعي مايكروسوفت يبدو أكبر في الفترة الأخيرة من عديد الخدمات التي تقدمها لمستخدميها والاستحواذات الكبيرة التي قامت بها.


المصدر:

Bungie



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.