فرنسا تسحب جميع قواتها من مالي


أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، عن انسحاب جميع القوات الفرنسية من مالي بانتهاء عملية “برخان”.

وأشار ماكرون أن فرنسا ستواصل في المنطقة “لعب دور موحد” في محاربة الإرهاب في منطقة الساحل. بالتنسيق مع شركائها الأوروبيين والأفارقة.

وأعلن الرئيس الفرنسي عن الخبر اليوم الخميس، في الإليزيه. جنبًا إلى جنب مع رئيسي الدولتين السنغالي والغاني. ماكي سال ونانا أكوفو-أدو. وكذلك رئيس المجلس الأوروبي، تشارلز ميشيل، قبيل القمة بين الأوروبية، الأفريقية في بروكسل.

وقال نظيره السنغالي “لا يمكن أن تكون مكافحة الإرهاب في منطقة الساحل من اختصاص الدول الأفريقية وحدها”.

وقد اجتمع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالإليزيه أمس الأربعاء مع رؤساء الدول الشريكة في العمليات العسكرية. ضمن إطار مكافحة الإرهاب في منطقة الساحل. لبحث الانسحاب العسكري من مالي بضغط من المجلس العسكري الحاكم في باماكو.

وناقش ماكرون وشركاؤه إعادة الانتشار في المنطقة التي لا تزال الجماعات المتطرفة. تحتفظ بقدرتها على إلحاق الضرر بها وتهدد خليج غينيا.

وتعتزم باريس مواصلة قتال الجهاديين في المنطقة. حيث لا تزال الحركات التابعة للقاعدة تنشط بقوة على الرغم من القضاء على العديد من قادتها.

وأكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان الاثنين “إذا لم يتم استيفاء الشروط (…) لنتمكن من العمل في مالي. فسنواصل محاربة الإرهاب إلى جانب دول الساحل التي تطالب بإلحاح بذلك”.

وكانت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورنس بارلي قد زارت نيامي مطلع فيفري حيث التقت الرئيس النيجري محمد بازوم.

وتسعى باريس كذلك للوقوف إلى جانب دول أخرى في غرب أفريقيا (ساحل العاج والسنغال وبنين. لمساعدتها على مواجهة انتشار الإرهاب نحو خليج غينيا.

كما يتمثل التحدي في الأشهر المقبلة في جعل الوجود الفرنسي أقل بروزا عبر تعزيزالتعاون، دون أن يحل مكان القوات المحلية.

The post فرنسا تسحب جميع قواتها من مالي appeared first on النهار أونلاين.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.