11.6 مليون بطاقة دفع الكتروني في الجزائر – الشروق أونلاين


حسب التقرير السنوي الأخير لتجمع النقد الآلي:

أشار التقرير السنوي الأخير لتجمع النقد الآلي أن عدد البطاقات البنكية المتداولة قد ارتفع بنسبة 20 في المائة مع نهاية سنة 2021 مقارنة بسنة 2020، ليصل عددها إلى 11.6 مليون بطاقة.

وفي هذا الصدد، أوضح تجمع النقد الآلي أن عدد البطاقات البيْنبنكية التي أصدرت حتى 31 ديسمبر 2021 قد شهد ارتفاعا بمعدل 1.988.607 بطاقة إضافية مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية، أي بنسبة 20.67 في المائة.

 الدفع عبر الانترنت يبقى ما دون الوسائل التي تم تسخيرها

وقد انتقل هذا العدد من 9.621.017 بطاقة في 2020 إلى 11.609.624 بطاقة بجميع أنواعها، متداولة حتى نهاية السنة الماضية.

وتتوزع هذه البطاقات بين حظيرة البنوك التي تبلغ 2.768.285 بطاقة، أي بنسبة 24 في المائة من العدد الإجمالي للبطاقات المتداولة، مقابل 8.841.339 بطاقة ذهبية أصدرها بريد الجزائر بمعدل 76 في المائة من الحظيرة الموجودة.

وتمثل جميع البطاقات المتداولة نسبة 40 في المائة من عدد الحسابات الجارية المفتوحة لدى البنوك وبريد الجزائر، والتي يبلغ عددها، حسب المجمع، 29.127.921 حسابا.

وأوضح التجمع في الحصيلة ذاتها أن 10.248.097 من البطاقات المتداولة تستفيد من خدمة الدفع عبر الانترنت، من بينها نسبة 94 في المائة تشتغل بكلمة سر ديناميكية ونظام “أكثر أمانا”، مضيفا أن 6 في المائة من البطاقات التي تزال تشتغل بكلمة سر ثابتة (586.804 بطاقة) ما تزال على ذلك “لأسباب تتعلق بتحديث أرقام الهواتف الضرورية لكلمة السر الحركية”.

أما بخصوص آفاق تطوير عدد البطاقات البينبنكية، فقد أكد تجمع النقد الآلي على “احتمالية وجود هامش نمو في هذا الصدد”.

ويراهن التجمع على 5 مليون بطاقة إضافية مقارنة مع 2021، خلال السنوات المقبلة.

ومن المنتظر أن يتجاوز العدد الإجمالي للبطاقات البينبنكية 16 مليونا في آفاق 2024، من بينها 13 مليون بطاقة ذهبية، حسب توقعات تجمع النقد الآلي.

وأشارت الحصيلة، من جانب آخر، إلى نمو سنوي لافت للنظر للدفع عبر الانترنيت والذي بلغ 70.25 بالمائة مقارنة مع 2020 في مجال عدد الصفقات و106 بالمائة في مجال قيمة الصفقات.

غير أن تجمع النقد الآلي يوضح بأن هذه الأرقام تبقى “ما دون الوسائل والقدرات التي تم مباشرتها في ميدان الدفع عبر الانترنيت من طرف الفاعلين في المجال”.

وقد صاحب زيادة عدد البطاقات البينبنكية المتداولة ارتفاع الصفقات المنجزة على الموزعات الآلية للأوراق النقدية بـ 50.14 بالمائة في 2021، مع 87.7 مليون صفقة مسجلة (+61.13).
وقد سجل هذا الارتفاع رغم ركود حظيرة الموزعات الآلية للأوراق النقدية (3.053 جهاز في 2021 مقابل 3.030 في 2020).

وحسب تجمع النقد الآلي، فإن زيادة المعاملات تعود من جهة لتغير سلوك حاملي
البطاقات الجزائريين الذين أضحوا يفضلون السحب من الموزعات الآلية للأوراق النقدية على اللجوء إلى شبابيك مراكز البريد أو البنوك، لاسيما منذ إطلاق الخدمة وظهور جائحة كوفيد-19.

أما المعاملات الالكترونية التي تمت عبر أجهزة الدفع الالكتروني، فقد سجلت هي الأخرى ارتفاعا بنسبة 14 , 202 بالمائة أي من 711.777 معاملة في 2020 إلى 2.150.529 في 2021.

ومع ذلك، يرى التجمع أن حظيرة أجهزة الدفع الالكتروني في الجزائر تبقى “ضئيلة جدا” مقارنة مع احتياجات السوق الحقيقية بالنظر إلى عدد التجار المصرح بهم وأغلبية السكان الحاملين لبطاقة دفع، مرجعا هذه النسبة المنخفضة إلى “عدم انضمام التجار لهذا المسعى تهربا منهم من متابعة المعاملات وكذا ثمن أجهزة الدفع وتكاليف استغلالها وصيانتها التي يعتبرونها مرتفعة إلى جانب نقص المهنيين لوضع الأجهزة وصيانتها”.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.