205 ملف قضائي على طاولة الجنايات الابتدائية.. والدورة الجديدة تنطلق بـ20 مارس


من المرتقب أن تفصل محكمة  الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء بالعاصمة، في 205 ملف قضائي، خلال الدورة العادية الأولى لسنة 2022. بعد أكثر من شهرين من انقطاع الجلسات بعد انتهاء الدورة الجنائية الأولى لعام 2021.

وحسب مصادر النهار، فإن محكمة الجنايات الابتدائية ستنطلق يوم 20 مارس المقبل، للفصل في القضايا المطروحة على طاولتها. بحيث تم تسخير تشكيلات قضائية مختلفة تضم قضاة حكم ذوو كفاءة مهنية.

كما تضمنت الدورة الجنائية عديد الملفات القضائية الجديدة التي أحالتها غرفة الاتهام بمجلس قضاء العاصمة، بعد نهاية التحقيقات القضائية. على غرار بعض القضايا القديمة التي تم تأجيلها خلال الدورة الجنائية الفائتة، لظروف استجابت لها هيئة المحكمة. تزامنا والظروف الصحية الاستثنائية التي فرضتها جائحة كورونا.

وحسب نفس المصادر فإن الدورة الجنائية سيعالج فيها 205 ملف قضائي  يتواجد منها 41 قضية ستعقد في جلسات سرية. باعتبارها قضايا أخلاقية تمس بالآداب العامة، بحيث تصدر هذا النوع من القضايا باقي الملفات. نظرا لاستفحال الجريمة الأخلاقية في المجتمع خلال السنوات الأخيرة.

ففي ذات السياق سيواجه أكثر من 50 متهما تهما  تتعلق بجنايات هتك عرض وممارسة الفعل المخل بالحياء بالعنف. وجنايات الاختطاف بالعنف دون أمر من السلطات المختصة، بحيث راح ضحايا هذا النوع من الجرائم أطفال قصر في معظمهم لم يبلغوا سن الرشد.

كما ستفصل هيئة المحكمة بقضاتها ومحلفيها، في 33 ملفا قضائيا، يتعلق بجرائم وأفعال إرهابية، ارتكبها المتهمون بداخل الوطن وخارج التراب الوطني. عن طريق استخدام تكنولوجيا الاتصال، بغرض السفر إلى دول أجنبية لارتكاب أفعال تخربيبة. على غرار متهمون تم ايداعهم الحبس لثبوت تورطهم في الإشادة بالأعمال الارهابية. وترويج عمدا لأخبار كاذبة ومعرفة بين الجمهور، من شأنها المساس بالنظام العام وسلامة ووحدة الوطن.

هذه أبرز القضايا

ولعل أبرز القضايا التي سيتم معالجتها، قضية المتهم الذي يعد العلبة السوداء للعمل المسلح خلال تسعينيات القرن الماضي. الإرهابي الموقوف، رئيس “اللجنة القضائية” والعضو في “مجلس الأعيان” لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي. المتهم  ” نسيب الطيب” الذي سيحاكم برفقة الإرهابي المكنى ب “عبد الرحمان ابو اسحاق السوفي” و المتهم ” يوسف محمد حبيب”.

كما يتابع في ذات القضية، 3 متهمين متواجدين في حالة فرار،  ويتعلق الأمر بكل من المدعوين “بورحلة موسى”،” جوادي يحي”. حيث سيتم الفصل في مصيرهم غيابيا، غلى غرار القيادي المقضي عليه ” مختار بلمختار”. المكنى ب”أبي العباس خالد”، أمير “منطقة الصحراء”  وأمير “كتيبة الملثمين” في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

ويعد المتهم “نسيب طيب المكنى” عبد الرحمان ابو اسحاق السوفي ” رئيس “اللجنة القضائية” بتنظيم القاعدة. من  أخطر وأقدم العناصر الإرهابية للجماعات الإسلامية المسلحة الناشطة بالجزائر ودول الساحل.

طالع أيضا:

موكب الزفاف “دنيا بارك”.. التعرف على هويتي شخصين في حالة فرار

كما سيواجه المتهم ”نسيب الطيب“ عبد الرحمان ابو اسحاق السوفي”، برفقة متهم واحد موقوف يدعى” يوسف محمد الحبيب “. تهما ثقيلة تتعلق بجناية الانخراط في جماعة إرهابية مسلحة.  ويتقاسم المتهمان هاته التهم، مع 4 متهمين متوفين، جمعيهم قياديين لتظيمات إرهابية بارزة.

ويتعلق الأمر بكل من الإرهابي  “مختار بلمختار” المكنى بـ”أبي العباس خالد”، أمير “منطقة الصحراء” في الجماعة الإسلامية المسلحة. وأمير “كتيبة الملثمين” في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

ومتهم آخر هو الإرهابي المقضي عليه المدعو ”غدير محمد” المكنى ب” عبد الحميد أبو زيد” الذي تم القضاء عليه في 2013. بعد الاعتداء الإرهابي على المركب الغازي لتقنتورين بولاية إليزي.

قيادي سابق سيحاكم غيابيا في ذات القضية

كما سيحاكم غيابيا أيضا، في ذات القضية القيادي بتنظيم القاعده في المغرب الإسلامي الإرهابي المقضي عليه “بورحلة موسى”. المكنى بـ”أبي داود”، الذي اغتيل بعد أكثر من 25 سنة من النشاط المسلح في الجزائر وتونس ومالي وليبيا.

في حين سجلت الدورة الجنائية تراجع طفيف لقضايا التجمهر غير المسلح، المرتبطة وقائعها بالحراك الشعبي. الذي اجتاح الشارع الجزائري عام 2019، بعدما استفاد عشرات المتهمين من الإفراج المؤقت، بأمر من رئيس الجمهورية شهر فيفري 2021.

الى ذلك احتلت قضايا القتل المراتب الأولى بـ26 ملف سيتم الفصل فيه، إلى جانب 12 قضية تتعلق بالاتجار بالمخدرات. في إطار جماعة إجرامية منظمة، ولعل أهم قضية مبرمجة بيوم 26 ماي 2002، تلك التي يتواجد بها 30 متهما محل متابعة. بينهم 20 رهن الحبس المؤقت يتقدمهم الاسكوبار ” المتهم الموقوف ” بن عبد الرحمن العربي”. الذي نسب له وباقي المتهمين تهما ثقيلة تتعلق بجنايات حمل أسلحة وذخيرة من الصنف الرابع. الحياة بقصد البيع لمواد مخدرة في إطار جماعة إجرامية منظمة، القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد.

جناية الشراء قصد البيع لمواد مخدرة في إطار جماعة إجرامية منظمة،  جنحتي الشراء بقصد الاستهلاك لمواد مخدرة. وجنحة عدم الإبلاغ عن جناية، بحيث سيتم الفصل في القضية بتشكيلة جنائية تضم القاضي “حميش كمال” والمستشارين “لوصاق حفيظة” و”دهينة محمد زكرياء”.

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

 

The post 205 ملف قضائي على طاولة الجنايات الابتدائية.. والدورة الجديدة تنطلق بـ20 مارس appeared first on النهار أونلاين.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.